المهن

٢٤ ر.س

يُعَرِّفُنَا هَذَا الكِتَابُ عَلَى بَعْضِ المِهَنِ الخَارِجِيَّةِ، وَالَّتِي يَقُومُ أَصْحَابُهَا بِإِنْجَازِهَا فِي أَمَاكِنَ مَفْتُوحَةٍ كَالشَّوَارِعِ وَالحَدَائِقِ. فِي هَذَا الكِتَابِ نَتَعَرَّفُ عَلَى أَهَمِّ الأَدَوَاتِ الَّتِي تُسْتَخْدَمُ فِي كُلِّ مِهْنَةٍ مِنَ المِهَنِ المَذْكُورَةِ وبَعْضِ خَصَائِصِهَا.

تَعَالَوْا مَعاً لِنَرَى أَيَّ مِهْنَةٍ مِنَ المِهَنِ تُحِبُّونَ وَتَرْغَبُونَ امْتِهَانَهَا فِي المُسْتَقْبَلِ.


كلمة لأولياء الأمور والمعلّمين:

فِي هَذَا الكِتَابِ تعريفٌ بِبعضِ المِهنِ الخارجيّةِ وَالمهنِ الخَدميّةِ فِي المجتمعِ، مِن حيثُ كيفيّةُ إِنجازِها وفوائدُها، وَزِيّها ومكانُ القيامِ بها، وَالأدواتُ المستخدمةُ فيهَا والموادُّ الّتي تحتاجُهَا كلُّ مِهنةٍ.

يمكنُ استخدامُ هذَا الكتابِ لمعرفةِ رغبةِ كلِّ طالبٍ أو طفلٍ في اختيارِ مهنةٍ يحبُّها ويرغب في ممارستِها فِي المستقبلِ، لينميَها ويصيرَ مبدعاً فِيها. 

كذلكَ يعلّمُنا هًذا الكتابُ أنْ نحترمَ كلَّ المِهنِ بغضّ النّظرِ عنْ ماهيّتِها.


هذا الكتاب يعمل مع القلم القارئ 123القارئ (يُباع القلم منفصلًا).


  • ٢٤ ر.س